بلاغ‬
بلاغ‬
على إثر الضجة التي أثيرت عبر بعض المواقع الإلكترونية، بخصوص تنظيم دورة تكوينية في مجال البيئة والتغيرات المناخية والتنمية المستدامة، المنظمة من طرف سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط، ومؤسسة تومسون رويتر " thomson reuters" لفائدة مجموعة من الصحافيات والصحافيين التابعين لجهة طنجة تطوان الحسيمة، فإن مجلس الجهة يؤكد مايلي: - إن إدراج اسم الجهة في تنظيم هذه الدورة التكوينية كان بتنسيق مع لجنة القيادة لتنظيم (ميد كوب 22)، انسجاما مع موضوع التكوين الذي له صلة مباشرة مع موضوع مؤتمر الأطراف لدول حوض البحر الابيض المتوسط (ميد كوب 22) حول التغيرات المناخية الذي ستنظمه جهة طنجة - تطوان - الحسيمة ، يومي 18 و 19 يوليوز 2016 بمدينة طنجة. - نظرا لحصر لائحة الصحافيين المستفيدين من طرف المنظمين، سفارة الولاية المتحدة الأمريكية بالرباط، ومؤسسة تومسون رويتر " thomson reuters" من الدورة التكوينية في ( 15 صحفي)، ونظرا لكون عدد صحافيي الجهة الذين عبروا عن رغبتهم في الاستفادة من هذا التكوين الذي تم فيه التنسيق مع لجنة القيادة ل (ميد كوب 22)، يفوق العدد المحدد من طرف المنظمين، وحرصا على عدم إقصاء أي صحفي من الاستفادة من التكوين؛ فقد قررت لجنة القيادة بالجهة برمجة دورات تكوينية في مجال البيئة والتغيرات المناخية، وذلك في إطار الاستعداد لمؤتمر الأطراف لدول حوض البحر الابيض المتوسط(ميد كوب 22). طنجة في: 11 ماي 2016