الصفحة الرئيسية / الأخبار / توصيات الورشة التفاعلية حول النوع والإدماج الاجتماعي بجهة طنجة تطوان الحسيمة
توصيات الورشة التفاعلية حول النوع والإدماج الاجتماعي بجهة طنجة تطوان الحسيمة
توصيات

اختتمت فعاليات الورشة التفاعلية المنظمة من طرف مجلس جهة طنجة– تطوان– الحسيمة وبرنامج "تشارك" حول النوع والإدماج الاجتماعي مساء يوم الجمعة 22 فبراير 2019، بفندق ليكسوس بمدينة العرائش.

وقد شارك في الورشة ممثلون عن المجتمع المدني، القطاع الخاص، الإدارات المركزية والجهوية، وسائل الإعلام ومختلف الفاعلين، الأطراف المانحة والممولين والفئات المعنية باستراتيجية النوع والإدماج الاجتماعي: النساء في وضعية صعبة، المهاجرون، والأشخاص في وضعية إعاقة.

وقد عرفت الورشة التفاعلية نقاشا مستفيضا، حيث قدّم المشاركون أهم البرامج والمبادرات التي يقومون بها في إطار تعزيز الإدماج الاجتماعي بالجهة، قبل أن يشتغلوا بشكل جماعي على تحديد الأولويات والأهداف المشتركة بينهم لتنزيل الاستراتيجية الجهوية في مجال النوع والإدماج الاجتماعي.

الأهداف المشتركة التي تم تحديدها، هي كالتالي:

1. على مستوى التمكين الاقتصادي للفئات الهشة:

- تمكين إقتصادي دامج للنساء والأشخاص في وضعية إعاقة وللمهاجرين في جهة طنجة– تطوان– الحسيمة،

- ضمان الاستقلالية المادية للأشخاص ذوي الإعاقة العميقة والمركبة،

- تكييف أماكن وأدوات العمل لحاجيات الأشخاص في وضعية إعاقة،

- الرفع من نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل إلى 30%.

2. على مستوى البنية التحتية:

- توفير مراكز للتربية والتكوين لجميع الفئات،

- بنية تحتية ولوجة تراعي العدالة المجالية،

3. على مستوى الخدمات:

- تقديم خدمات اجتماعية مدمجة فيما يخص: الصحة، التعليم، الشغل، التكوين، النقل...

- الرفع من مستوى استخدام التكنولوجيا الذكية في خدمة التنمية الدامجة،

- إرساء منظومة تعليمية جيدة دامجة،

- إمكانية استفادة المهاجرين من الخدمات العمومية كالصحة والشغل والتعليم،

- محاربة الهدر المدرسي وضمان الولوجيات للجميع،

- تكييف عروض التعليم والتكوين المهني حسب الأشخاص ذوي الإعاقات،

- ضمان الأمن للجميع،

- الدمج الشامل للأشخاص في وضعية إعاقة.

4. على مستوى تطوير المنظومة القانونية:

- تحقيق المساواة بين الجنسين في جميع المجالات والقطاعات،

- تعزيز المنظور الحقوقي في السياسة التشريعية.

5. على مستوى التواصل:

- عمل تشاركي ومتكامل بين جميع المتدخلين،

- ضمان تواصل ناجح بين جميع الشركاء،

- ضمان عيش مشترك والانفتاح عن العالم.

وسيعمل برنامج تشارك في القادم من الأيام على صياغة تقرير مفصل حول الورشة وإرساله لمختلف الفاعلين المشاركين قصد البدء في تنفيذ ما تم الالتزام بخصوصه.